منتديـــــــــات حى على الـــــــــــــــــفلاح الإســــلامى


Uploaded with ImageShack.us


منتدى اسلامى متخصص فى الدعوه إلى الله والمناصحه بين المسلمين وعلوم القراءات العشر
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولمكتبة الصور
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
السيرة قصّة وراء منهج الحسنى ميلاد الدعوة رسول الانبياء الحكمة سيدنا الله النبي ابراهيم حياته العام الحكمه سيّدنا إبراهيم مولد الحديث محمد ألفاظ المسيح اسماء أباه،
المواضيع الأخيرة
» عبادة التفكر.
السبت يوليو 14, 2018 7:30 pm من طرف ثروت

» الجمع بين حديث النهي عن قتل المصلين وحديث قتال الصديق لمانع الزكاة
السبت يوليو 14, 2018 7:24 pm من طرف ثروت

» نده سلس متقطع غير منضبط ويشق عليه الوضوء بعد دخول الوقت
السبت يوليو 14, 2018 7:21 pm من طرف ثروت

» انطلق ثلاثة نفر ممن كان قبلكم حتى آواهم المبيت إلى غار فدخلوه.
الجمعة يوليو 13, 2018 9:31 am من طرف ثروت

» طلب الرضوان من الله
الجمعة يوليو 13, 2018 5:36 am من طرف ثروت

» ففروا إلى الله
الجمعة يوليو 13, 2018 5:33 am من طرف ثروت

» الصلة بالله جل في علاه
الجمعة يوليو 06, 2018 8:35 am من طرف ثروت

» الفِرَارُ إِلَى الله
الجمعة يوليو 06, 2018 8:33 am من طرف ثروت

» صلة الارحام فما جزاء الواصل لرحمه في الدنيا والاخرة ؟؟
الجمعة يونيو 29, 2018 4:14 pm من طرف ثروت

يوليو 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 المرور على الصراط يوم القيامة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ثروت
Admin


عدد المساهمات : 1104
تاريخ التسجيل : 18/06/2014
الموقع : خى على الفلاح

مُساهمةموضوع: المرور على الصراط يوم القيامة   الخميس نوفمبر 16, 2017 9:00 pm

الحمد لله رب العالمين ..اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك .. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله هو خير الخلق وحبيب الحق ورحمة الله للخلق أجمعين .. اللهم صل وسلم وبارك عليه وعلى آله واصحابه أجمعين



أما بعد أيها المسلمون



في سنن أبي داود (عَنِ الْحَسَنِ عَنْ عَائِشَةَ : أَنَّهَا ذَكَرَتِ النَّارَ فَبَكَتْ

فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم « مَا يُبْكِيكِ ».

قَالَتْ : ذَكَرْتُ النَّارَ فَبَكَيْتُ فَهَلْ تَذْكُرُونَ أَهْلِيكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم« أَمَّا فِى ثَلاَثَةِ مَوَاطِنَ فَلاَ يَذْكُرُ أَحَدٌ أَحَدًا :

عِنْدَ الْمِيزَانِ. حَتَّى يَعْلَمَ أَيَخِفُّ مِيزَانُهُ أَوْ يَثْقُلُ.

وَعِنْدَ الْكِتَابِ حِينَ يُقَالُ (هَاؤُمُ اقْرَءُوا كِتَابِيَهْ) حَتَّى يَعْلَمَ أَيْنَ يَقَعُ كِتَابُهُ أَفِى يَمِينِهِ أَمْ فِى شِمَالِهِ أَمْ مِنْ وَرَاءِ ظَهْرِهِ .

وَعِنْدَ الصِّرَاطِ إِذَا وُضِعَ بَيْنَ ظَهْرَىْ جَهَنَّمَ ».



إخوة الاسلام



فالمرور على الصراط أو الجسر من أخطرالكرب التي سيواجهها المسلم يوم القيامة،

وإن المؤمن لن يهدأ روعه ويزول خوفه حتى ينجو من هذا الصراط ويتركه وراء ظهره.

فمن قطعه سالما فقد نجا من النار إلى الأبد وفاز فوزا عظيما.



فماذا أعددت أيها المسلم وأيتها المسلمة لهذا الكرب العظيم من عمل؟

فالأمر والله جد وليس بالهزل، فهو إما نجاة منه أو سقوط في نار تلظى..



قال الله تعالى ( وَإِن مِّنكُمْ إِلَّا وَارِدُهَا كَانَ عَلَى رَبِّكَ حَتْماً مَّقْضِيّاً.. ثُمَّ نُنَجِّي الَّذِينَ اتَّقَوا وَّنَذَرُ الظَّالِمِينَ فِيهَا جِثِيّاً )..



ولكي نكون على بصيرة من هذا الأمر.ولننجوا من هذا الكرب العظيم سوف أحاول الإجابة على هذه الأسئلة.

ماهو الصراط أو الجسر ؟ وما هي أحوال وأهوال المرور عليه ؟ وهل الكفار والمنافقون سيمرون عليه أم هو مقصور على من نطق بالشهادتين فقط ؟ وما هي أحوال الناس عند المرور عليه ؟ ومن أول من يجوزه ومن آخر من يعبره ؟ وهل يشفع الرسول صلى الله عليه وسلم لأمته على الصراط ؟..

وأخيرا وأهم شيء يهمنا ما هي الأعمال المنجية على الصراط؟..





بداية أقول .. الصراط أو الجسر .. هو جسر ممدود على متن جهنم، أحدُّ من السيف، وأدقّ من الشعرة، مدحضة مزلة( أي لا تثبت عليه الاقدام )،

وهو طريق مظلم محرق، على حافتيه خطاطيف وكلاليب من نار معلقة وحسكة مفلطحة،

يجتازه المسلمون وأتباع الرسل،

وقيل إن طوله مسيرة خمسة عشر ألف سنة..



أما عن أحوال وأهوال المرور عليه.. فالصراط من أخطر كرب يوم القيامة إن لم يكن هو أخطرها، ففيه من الأهوال والفزع والخوف والرعب ما لا تتحمله عقول الخلق ولا نفوسهم لدرجة أنه لا يذكر إنسان إنسانا وهو على الصراط فلا يذكر الإنسان إلا نفسه



فبعد أن يوضع الصراط مثل حد الموسى .تكون سرعة المرور عليه على حسب الأعمال .

فيمر المؤمنون عليه كالطرف. وكالبرق. وكالريح وكأجاويد الخيل والركاب.

ومسرع على قدميه. ومنهم من يمشي بطيئا .ومنهم من يحبو حبوا. ومنهم من يزحف على بطنه زحفا..



والسؤال التالي هل الكفار والمنافقون سيمرون عليه أم هو مقصور على من نطق بالشهادتين فقط يرى بعض أهل العلم بأن الناس كلهم مسلمهم وكافرهم سيمرون على الصراط ،

ولكن جاء في الصحيحين أن المشركين والكفار وأهل الكتاب لن يمروا على الصراط،

لأنهم سيؤمرون قبل نصب الصراط بإتباع ما كانوا يعبدونه في الدنيا من دون الله،

فيتبعونهم إلى جهنم..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المرور على الصراط يوم القيامة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديـــــــــات حى على الـــــــــــــــــفلاح الإســــلامى :: منتدى لقاااااااااااء الجمعــــــــــــــه-
انتقل الى: