منتديـــــــــات حى على الـــــــــــــــــفلاح الإســــلامى


Uploaded with ImageShack.us


منتدى اسلامى متخصص فى الدعوه إلى الله والمناصحه بين المسلمين وعلوم القراءات العشر
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولمكتبة الصور
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
سيّدنا المسيح سيدنا إبراهيم الحسنى الحديث حياته الحكمه الحكمة النبي وراء ألفاظ منهج محمد قصّة الدعوة مولد ميلاد اسماء الانبياء أباه، الله رسول العام ابراهيم السيرة
المواضيع الأخيرة
» فقه البيوع ( متجدد)
الجمعة أغسطس 17, 2018 4:21 pm من طرف ثروت

» حج صل الله عليه وسلم
الجمعة أغسطس 17, 2018 7:11 am من طرف ثروت

» مسألة الترادف في القرآن
السبت أغسطس 11, 2018 7:31 pm من طرف ثروت

» : سبب تسمية يحيى عليه السلام بهذا الاسم، ومعناه
السبت أغسطس 11, 2018 7:28 pm من طرف ثروت

» الحج وحده وتآلف
الجمعة أغسطس 10, 2018 4:52 pm من طرف ثروت

» لا تجب الزكاة إذا زال ملك النصاب قبل تمام الحول
الثلاثاء أغسطس 07, 2018 6:32 pm من طرف ثروت

» عندي خمس من الإبل ، فهل يجوز لي أن أخرج في الزكاة بعيراً بدلاً من الشاة
الثلاثاء أغسطس 07, 2018 6:28 pm من طرف ثروت

» رجل لديـه [ 200 ] من الإبل ، يبيع ويشتري بها فكم يخرج زكاتها
الثلاثاء أغسطس 07, 2018 6:02 pm من طرف ثروت

» الصغيرة من الغنم تحتسب في إتمام النصاب ، ولا تجزئ في الإخراج.
الثلاثاء أغسطس 07, 2018 5:57 pm من طرف ثروت

أغسطس 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 قولهم فديتك ، وبدري من عمرك ، ويا بَعد حيي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ثروت
Admin


عدد المساهمات : 1140
تاريخ التسجيل : 18/06/2014
الموقع : خى على الفلاح

مُساهمةموضوع: قولهم فديتك ، وبدري من عمرك ، ويا بَعد حيي   الثلاثاء مايو 17, 2016 5:31 am

قولهم فديتك ، وبدري من عمرك ، ويا بَعد حيي

السؤال:
ما حكم قول الشخص للآخر فديتك أو نفداك أو فداك ؟ وقول يا لبى قلبك أو لبيه أو لبيك يا فلان ، وقولهم عند الذهاب من المكان بدري فيرد الآخر من عمرك ؟ وقول يا بعد قلبي أو يا بعد الدنيا أو يا بعد حيي أو شيء من هذا القبيل ، فهذه كلمات انتشرت عند العامة ، أرجو الرد للتنبيه ، و كما أرجو التنبيه على المنهيات في القول والآداب حتى لا يخالف الشرع .



الجواب :
الحمد لله
أولا:
لا حرج في قول الإنسان لغيره : فديتك أو نفداك أو فداك ؛ لثبوت هذه التفدية في السنة ، لرسول الله صلى الله عليه وسلم، ولغيره.
فمن ذلك ما روى البخاري (4205) من حديث أبي موسى الأشعري رضي الله عنه : " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له: ( يَا عَبْدَ اللَّهِ بْنَ قَيْسٍ ) ، قُلْتُ : لَبَّيْكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، قَالَ : ( أَلَا أَدُلُّكَ عَلَى كَلِمَةٍ مِنْ كَنْزٍ مِنْ كُنُوزِ الْجَنَّةِ ؟ ) ، قُلْتُ : بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ ؛ فَدَاكَ أَبِي وَأُمِّي . قَالَ : (لَا حَوْلَ وَلَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ)" .

وروى البخاري (4726) عن سعيد بن جبير قال: " إنا لعند ابن عباس فى بيته ، إذ قال : سلونى. قلت: أي أبا عباس - جعلني الله فداك - بالكوفة رجل قاص يقال له نَوْف ..." الأثر.
وبوب البخاري رحمه الله في كتاب الأدب من صحيحه: باب قول الرجل جعلنى الله فداك ، وقال أبو بكر للنبي - صلى الله عليه وسلم - : ( فديناك بآبائنا وأمهاتنا ) .



ثانيا:
لا حرج في قول الإنسان لمن ناداه : لبيك يا فلان ، أو لبيه ونحوه ؛ لثبوت ذلك في السنة.
وقد بوب البخاري في صحيحه: باب من أجاب بلبيك وسعديك، وأسند تحته حديث معاذ رضي الله عنه (6267) قال: " أَنَا رَدِيفُ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَقَالَ : ( يَا مُعَاذُ ) ، قُلْتُ : لَبَّيْكَ وَسَعْدَيْكَ ، ثُمَّ قَالَ مِثْلَهُ ، ثَلَاثًا : ( هَلْ تَدْرِي مَا حَقُّ اللَّهِ عَلَى الْعِبَادِ ؟ ) ، قُلْتُ : لَا ، قَالَ : ( حَقُّ اللَّهِ عَلَى الْعِبَادِ : أَنْ يَعْبُدُوهُ وَلَا يُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا ) ، ثُمَّ سَارَ سَاعَةً ، فَقَالَ : ( يَا مُعَاذُ ) ، قُلْتُ : لَبَّيْكَ وَسَعْدَيْكَ .، قَالَ : ( هَلْ تَدْرِي مَا حَقُّ الْعِبَادِ عَلَى اللَّهِ إِذَا فَعَلُوا ذَلِكَ ؟ أَنْ لَا يُعَذِّبَهُمْ ) " .
قال النووي رحمه الله: " يستحب إجابة من ناداك بلبيك ، وأن يقول للوارد عليه مرحبا أو نحوه ، وأن يقول لمن أحسن إليه أو فعل خيرا: حفظك الله أو جزاك الله خيرا ونحوه ، ولا بأس بقوله لرجل جليل في علم أو صلاح ونحوه : جعلني الله فداك ، ودلائل هذا كله في الحديث الصحيح مشهورة " انتهى من " المجموع " (4/642).

ثالثا:
قولهم: بدري من عمرك، يراد به الدعاء بطول العمر، وهو دعاء جائز ، والأولى أن يقيد بالطاعة فيقال: أطال الله عمرك على طاعته
رابعا:
قولهم : يا بَعد حَيِّي ، عبارة يراد بها الإخبار عن المودة والمحبة، ومعناها: أن تبقى بعد الأحياء من أهلي ، ثم توسع الناس في ذلك فقالوا: يا بعد قلبي، ويا بعد روحي، ويا بعد الدنيا، توددا وتعطفا، وقد لا يستحضرون المعنى السابق.
وقد قيل : إن أصلها قول سفَّانة ابنة حاتم الطائي أخت عدي ابن حاتم ، وقد مرت بحائل مع أهل البيت قادمة من الشام بعد مقتل الحسين ، فلما سألت قومها عن أخيها عدي ، أخبروها أن عديا ذهب إلى العراق يقود جيشاً، فقالت: "بَعُدَ حيي" بمعنى : ذهب أهلي، وتداول الناس الكلمة وتصرفوا فيها، فحرفت إلى: "بَعدَ حيي" وكثر ورودها في الشعر النبطي.
وينظر: " معجم اللهجات السعودية " على هذا الرابط:
http://ar.mo3jam.com/term/%D9%8A%D8%A7%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%AD%D9%8A%D9%8A#Saudi
والله أعلم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قولهم فديتك ، وبدري من عمرك ، ويا بَعد حيي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديـــــــــات حى على الـــــــــــــــــفلاح الإســــلامى :: منتدى الإسلام سؤال وجواب-
انتقل الى: