منتديـــــــــات حى على الـــــــــــــــــفلاح الإســــلامى


Uploaded with ImageShack.us


منتدى اسلامى متخصص فى الدعوه إلى الله والمناصحه بين المسلمين وعلوم القراءات العشر
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولمكتبة الصور
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
الانبياء الدعوة وراء اسماء حياته الله سيّدنا السيرة منهج الحكمة الحسنى رسول العام الحكمه الحديث المسيح النبي إبراهيم الديون محمد سيدنا ميلاد مولد ألفاظ ابراهيم قصّة
المواضيع الأخيرة
» بِرِّ الوالدين
الجمعة ديسمبر 14, 2018 2:39 pm من طرف ثروت

»  دواء الهم والغم والحزن
الجمعة أكتوبر 26, 2018 2:49 pm من طرف ثروت

» ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟
الجمعة أكتوبر 19, 2018 7:22 pm من طرف ثروت

» كانت صائمة قضاء رمضان ودعتها أختها لطعام فأفطرت
الجمعة أكتوبر 19, 2018 3:11 pm من طرف ثروت

» الحلف بغير الله
الجمعة أكتوبر 19, 2018 3:06 pm من طرف ثروت

»  الشرك أعظم الذنوب
الجمعة أكتوبر 19, 2018 3:02 pm من طرف ثروت

» صوره رائعه
الثلاثاء أكتوبر 16, 2018 5:33 pm من طرف اروه احمد

» أين تذهب الروح أثناء تخدير جسد الإنسان؟
الثلاثاء أكتوبر 16, 2018 4:23 pm من طرف اروه احمد

» وَلَقَدْ أَهْلَكْنَا الْقُرُونَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَمَّا ظَلَمُوا
الجمعة أكتوبر 05, 2018 3:57 pm من طرف ثروت

ديسمبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

  تاريخ علاقتك مع الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ثروت
Admin


عدد المساهمات : 1165
تاريخ التسجيل : 18/06/2014
الموقع : خى على الفلاح

مُساهمةموضوع: تاريخ علاقتك مع الله   الجمعة أكتوبر 31, 2014 2:58 pm



تاريخ علاقتك مع الله

تذاكرت مع مجموعة من أصحابي تاريخ علاقة كل واحد منا بالطريق الذي يسلكه ...

واستفدت بهذه الخصال :

1- عندما يتذكر المرء سلسلة تاريخ علاقته بالله وهداياته لطريقه .. يجد أن الأمر كله بتوفيق الله وفضله، وأنه ليس له من الأمر شئ، وأنه ضعيف بغير حول الله وقوته وإعانته ...

2- الفتنة ليست ببعيدة عن أي إنسان مهما كانت درجته في أعين الناس ..

3- لا فضل لأحد على أحد إلا إذا تيسر له بفضل الله أن يكون سببا في أن يعين عبدا أراد الله له الهداية فيوفقه الله ليكون في طريقه وليعلمه ما سيظل في ميزانه ..

4- علاقة العبد مع الله ليست بثابتة.. وأن العبد بين حالين - البعد والقرب عن مولاه، يقلب الله قلبه كيف يشاء ...

5- معظمنا يعيش بين الهداية والمعصية ... وينفلت زمام الأمر تدريجيا ما يستمسك المرء بحبل الله ولم يطلب الهداية من الله ويصر ويتوسل لذلك ويستحضر ضعفه بين يدي مولاه ..

6- الفرق والجماعات قد تكون لها فضل في أول الطريق أن تتعلم منها لطائف وتترك فيك أثرا في عملك، ولكنها تفرق ولا تجمع .. والأفضل هو أن تكون مسلما بلا فرقة أو جماعة وأن تنهل الخير من كل من حولك وأن تتعاون في البر ما استطعت مع ما ترى في نفسك طاقة به ..

7- الغرور هو أن تظن أنك على شئ، وأنت لست على شئ، وأن تظن أنك ناج وليس معك عهد من الله بذلك، وتتخيل أنك بمجرد أن الله وفقك لصالح الأعمال أنك قد ضمنت الجنة وأنك على أبوابها تُدخل من تشاء في رحمة الله وتُخرج من رحمة الله من تشاء ..

8- من أخطر الأشياء التي تعلمناها وهي ليست من ديننا .. الاستعلاء على الناس بالحال مع الله .. أو الاستعلاء بالإيمان .. وتقسيم الناس وتعريفهم بهذا أخ وهذا ليس بأخ .. بطول لحيته أو بكثرة تواجده في صف جماعة ما ..

9- الظن في النجاة بالصحبة فقط ليست بشئ، فالصحبة قد تتغير وقد تضل بعد هدى .. المهم هو اتباع طريق الحق ولو قل سالكيه ..

10- لا تستحقر شئ من الخير يفعله من هو في الظاهر بعيد عن الله، فربما تكون هي حبل عودته إلى الله، وربما تمر الأيام ويكون سهمه في الإسلام أكبر وأمضى من سهمك ...

11- من أخطر ما كان وما زال في صفوف الكثير من الملتزمين بطريق الله .. قولبة شكل الالتزام بطريق الله .. ومحاولة تأطير المنتج النهائي من تفاعل الوحي الرباني بالفطرة الإنسانية ... وهذا فيه طمس وتحجيم لربانية دعوة الله وقدرات بني آدم ومهمتهم في الاستخلاف ..

12- من أشد ما أحزن الكثيرين منا في طريق الله .. طرد آخرين لهم بسبب الانتماء لأحزاب أو جماعات أو فرق لم يرد أحدنا أن يرتبط بها قلبا وقالبا في وقت من الأوقات وفضل أن يكون وحده أو في إطار تجربة وخطأ خارج هذه الفرقة أو الجماعة بمنطق أنت لو لست معنا فأنت لست منا ...

13- من أسوأ الأشياء تذكير أشخاص بتاريخهم الأسود ... وتذكيرهم يا فلان كنت تفعل كذا وكذا .. أو ماذا كنت تفعل قبل التزامك وهدايتك .. أو كيف كان حاله قبل الالتزام تفصيلا لا إجمالا ... فهذا شئ مؤذي للنفس ... وتجعل المرء في حالة من الشجن والحزن وقلة الدافعية للانجاز والعمل ... ولكن أن نستغفر لبعضنا البعض وأن يتراحم بعضنا البعض .. وأن نسأل الله لبعضنا البعض الهداية والغفران ..

14- من قلة خبرتنا دخلنا في مراحل باكرة في معارك جانبية كثيرة لم تكن في أصل طريق الله أو لم تكن من أولويات الدين .. وهذه مهمة يجب أن نعمل عليها في بيان طريق الله والدعوة إليه وأن لا نُدخل كل الناس في معارك ليسوا طرفا فيها ولن يكونوا .. بل الأهم هو أن نتعامل على مراد الله من العباد ... وأن لا نشغل كل من في أول الطريق بمشكلات من سبقوه ...

15- لا زالت هناك حالة نحمد الله عز وجل عليها من فضله وكرمه ومنته علينا وهدايات مرحلية يمر بها المرء .. وهي ليست محطة واحدة وفقط .. بل هي حالة مستمرة من الهدايات والانحرافات .. الاعوجاج والسقوط من العبد .. ثم الهداية والانقاذ والنجدة من الله .. فالاستقامة من العبد حينا .. ثم الفتور حينا آخر ... هكذا نتقلب كأناسي في طريق الله ..


نسأل الله لنا ولكم أن يهدينا سواء السبيل ..وأن يثبت قلوبنا على دينه .. وأن يفيض علينا من أنوار الهداية ... وأن يحينا على الإيمان .. وأن يميتنا على الإسلام ... وأن لا يقبضنا إليه مبدلين أو مفتونين أو فاتنين .. وأن يستخدمنا ولا يستبدلنا ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رابعة العدوية



عدد المساهمات : 21
تاريخ التسجيل : 10/05/2014

مُساهمةموضوع: رد: تاريخ علاقتك مع الله   السبت نوفمبر 01, 2014 2:54 pm

كلمات  رائعة ومعان جميلة ورقيقة لقد جذبنى العنوان فليس منا الكثير من يستحضر تاريخه مع رب العزة عز وجل
نعم نسترجع كثيرا تاريخنا فى كل شئ مع اشخاص مع اعمالن مع ما اوصلنا لمكانتنا ولكن عند استحضار اوقاتنا مع الله تمر كلحظة فقط
لو اننا نكتب هذه اللحظات لملأت مجلدات
بارك الله فيكم وهدانا وهداكم الله وأورثنا التقى فى قلوبنا فى كل اعمالنا .
11- من أخطر ما كان وما زال في صفوف الكثير من الملتزمين بطريق الله .. قولبة شكل الالتزام بطريق الله .. ومحاولة تأطير المنتج النهائي من تفاعل الوحي الرباني بالفطرة الإنسانية ... وهذا فيه طمس وتحجيم لربانية دعوة الله وقدرات بني آدم ومهمتهم في الاستخلاف ..

لا افهم معناها ارجو التوضيح حفظكم الله .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ثروت
Admin


عدد المساهمات : 1165
تاريخ التسجيل : 18/06/2014
الموقع : خى على الفلاح

مُساهمةموضوع: رد: تاريخ علاقتك مع الله   السبت نوفمبر 01, 2014 7:01 pm

جزاكم الله الخير

وانار قلبكم وحفظكم من كل سوء

شئ من الملتزمين تجاه طاعتهم لربهم ان يجعلوا الطاعه فالب نمطى لايحيد عنه مثلا اجده يكتفى بالاذار بعد الصلاة او اذكار الصباح والمساء وكأن الله تعالى لم يكن لسمع ولا يرى الا نلك الاوفات

ولذاك ندعو دوماً أن لايكون العقل مغلق على شئ كأن تقول السيخ يفعل كذا ولا يفعل كذا واغلق باب عقله والواجب عليه

ان يستحضر عظمة الله تعالى فى كل وقت وحين وفى كل شئ

مثلا نجد ان الله تعالى بدأ جميع سور الثران بالبسمله عدا براءه ليرشد الناس على ان جميع اعمالهم لابد ان تبدأ بالبسمله

زكذالك نجد أن الله تعالى كتب على بنى آدم الاجل والارزاق ولكنه نجده ينجايل على الدميا بوحى شيطانى

وبمسى الوحى الربانى وينسى او يتناسى ان الله ضمن له كل شئ

لكم تقديرلا والله اعلى واعلم والامر يستوجب الكثير لكن المجال لم يسمح وكأننا اتبعنا منهجية التقصير مع الله لكم تحياتى والسلام عليكم ورحمة الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تاريخ علاقتك مع الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديـــــــــات حى على الـــــــــــــــــفلاح الإســــلامى :: منتدى الحوارات والمناقشات-
انتقل الى: